مقالات

عن الهوية والاختلاف: كيف غيرت سهيلة عالمها؟

في رأي البعض نبدو وكأننا بنات الشمس، نساء من بلاد الشرق ، حظين بيوم صيفي جميل أثناء المقابلة، لكننا نهرب للمرة الثالثة من الزحام والحرارة المحرقة. ” من فضلك اخفض صوت الأغاني” تقولها سهيلة للنادل في المقهى الذي كنا نجلس فيه بجوار المجرى المائي، يومئ لها الرجل بود، ومن ثم يلحظنا من على بعد باستعجاب … Meer lezen over عن الهوية والاختلاف: كيف غيرت سهيلة عالمها؟

Geef een reactie

Vul je gegevens in of klik op een icoon om in te loggen.

WordPress.com logo

Je reageert onder je WordPress.com account. Log uit /  Bijwerken )

Google photo

Je reageert onder je Google account. Log uit /  Bijwerken )

Twitter-afbeelding

Je reageert onder je Twitter account. Log uit /  Bijwerken )

Facebook foto

Je reageert onder je Facebook account. Log uit /  Bijwerken )

Verbinden met %s